أخر عشر مواضيع
حزب الله اللبناني يعلن سقوط طائرة إسرائيلية مسيرة مجهزة لعمليات إغتيال في الضاحية الجنوبية (اخر مشاركة : النسر - عددالردود : 1 - عددالزوار : 2 )           »          تضارب الانباء عن الحاله الصحية لامير الكويت ... وإلغاء زيارة السيسي للكويت (اخر مشاركة : لن انثني - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          توقعات مرعبه بموجات بشرية من اللاجئين السعوديين سيدخلون الكويت عند أي قصف حوثي للمدن السعودية (اخر مشاركة : مطيري شيعي - عددالردود : 4 - عددالزوار : 14 )           »          السعودية تأمر الكويت بقبول مئات الالوف من المصريين دعما لاقتصاد السيسي المهادن لاسرائيل (اخر مشاركة : الحنون - عددالردود : 3 - عددالزوار : 16 )           »          الحرس الثوري الإيراني: السعودية وصلت إلى طريق مسدود في اليمن ... ومطاراتها في مرمى الصواريخ (اخر مشاركة : الحنون - عددالردود : 3 - عددالزوار : 12 )           »          تشابه بين منطق التكفيريين ومنطق نتنياهو ... كل من يعادينا فهو إيراني (اخر مشاركة : الحنون - عددالردود : 1 - عددالزوار : 5 )           »          الصين تصعد ... وتفرض رسوم جمركية صينية انتقامية على واردات أمريكية (اخر مشاركة : فاطمي - عددالردود : 2 - عددالزوار : 11 )           »          ماذا إستفاد بن زايد من حرب اليمن ؟... هل تعاونت الكويت معه في خطته للقضاء على السعودية ؟ (اخر مشاركة : JABER - عددالردود : 1 - عددالزوار : 5 )           »          الكويت تعلن موقفها من الحرب على اليمن وتصر بكل تبجح على الإستمرار في العدوان على اليمن (اخر مشاركة : تشكرات - عددالردود : 7 - عددالزوار : 80 )           »          وفاة طفل بـ «إبرة بنج» بمستوصف الفحيحيل يفتح من جديد ملف الأخطاء الطبية (اخر مشاركة : ياولداه - عددالردود : 1 - عددالزوار : 7 )           »         

   
العودة   منتدى منار للحوار .... الرأى والرأى الآخر > ملتقى الدول العربية > منتدى العراق الحديث
   
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-15-2019   #1
أمير الدهاء
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 1,774
ناجية إيزيدية تكشف سرا خطيرا عن المختطفات لدى "داعش" في العراق

14.07.2019



كشفت الناشطة العراقية الإيزيدية البارزة من قضاء سنجار، إخلاص خضر، اليوم الأحد، 14 تموز/يوليو، عن عدد من المختطفات الايزيديات، محتجزات لدى عائلات تنظيم "داعش" الإرهابي، في العراق، منذ خمسة أعوام.

وأوضحت خضر في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، قائلة:

"هناك الكثير من الفتيات الايزيديات في مخيمات النازحين، محتجزات لدى عائلات تنظيم "داعش"، وكذلك عدد من أطفال المكون، ونعرفهم ونعرف أسمائهم ولدى أرقام هواتف ذويهم".

وأضافت خضر، كما نعرف أن هؤلاء الفتيات، والأطفال، عند عائلات "داعش"، في مخيمات النازحين، شمال البلاد، وعند مدنيين في داخل الموصل، مركز نينوى، شمالي العاصمة بغداد.

وأكملت، لكن لا يمكننا استعادة وتحرير المختطفات، والأطفال، لأن الجهات المعنية تطالب بفحوصات الـ(DNA) ونحن لا نمتلك الإمكانيات لإجراء ذلك، وعليه يبقى مصير المختطفات، والمختطفين ضائع لدى عائلات "داعش".

وذكرت خضر، أن هناك أطفال ايزيديين عند عائلات "داعش" في مخيمات النازحين داخل العراق، بأعمار تتراوح ما بين 14-6 سنوات.



وكشف مدير مكتب إنقاذ الإيزيديين المخطوفين والمختطفات في إقليم كردستان، حسين قايدي، في تصريح خاص لمراسلتنا، في 13 نوفمبر/تشرين الثاني العام الماضي، قائلا:

"لدينا معلومات بوجود بعض الأطفال، والفتيات، من المختطفين من المكون الايزيدي، في بعض البيوت في مدينة الموصل، تحتفظ بهم عائلات مسلمة ".

وأضاف قايدي:"ولعدم اتخاذ الإجراءات القانونية من قبل السلطة المحلية في الموصل، أدى إلى عدم تسليم هؤلاء الأطفال والفتيات "الذين تم تغيير ديانتهم من قبل العائلات التي تحتفظ بهم، من الايزيدي، إلى الإسلامي"، إلى السلطات الأمنية في المدينة، ومنها تسليمهم إلى ذويهم."

واتهم قايدي الحكومتين المركزية في بغداد، والمحلية في نينوى ومركزها، بالتقصير بهذا الشأن حول مصير الأطفال والفتيات الايزيديين، وعلى حد تعبيره "أن هذا الموضوع ليس له أهمية عندهم، لذلك نحن في مكتب إنقاذ المختطفين نتخذ كافة الإجراءات من أجل الحصول عليهم وتسليمهم إلى ذويهم".

وعن وجود إحصائية بعدد الأطفال والفتيات من المكون الايزيدي، المتواجدين لدى العائلات المسلمة في الموصل، أشار مدير مكتب إنقاذ المخطوفين والمختطفات الايزيديين، إلى عدم وجود إحصائية وأرقام دقيقة بعددهم، متداركاً، لكن هناك عدد كبير معين منهم سواء في مدينة الموصل، ومناطق أخرى تابعة للحكومة الاتحادية.

يذكر أن في الثالث من أغسطس/ آب عام 2014- اجتاح فيه تنظيم "داعش" الإرهابي، قضاء سنجار، والنواحي والقرى التابعة له ونفذ إبادة وجرائم شنيعة بحق المكون الإيزيدي — بقتله الآباء والأبناء والنساء، من كبار السن والشباب والأطفال بعمليات إعدام جماعية ما بين الذبح والرمي بالرصاص ودفنهم في مقابر جماعية لازالت تكتشف حتى الآن، واقتاد النساء والفتيات سبايا وجاريات لعناصره الذين استخدموا شتى أنواع العنف والتعذيب في اغتصابهن دون استثناء حتى للصغيرات بأعمار الثامنة والتاسعة وحتى السابعة والسادسة.
أمير الدهاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 10:35 AM.

منتدى منار هو منتدى أمريكي يشارك فيه عرب وعجم من كل مكان


Powered by vBulletin® Version 3.7.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى منار