أخر عشر مواضيع
انور السادات : الكويتيون بدو يتميزون بالغدر وأميرها جابر يهتم بتنمية ثروته ويخاف من القوة (اخر مشاركة : هاشم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          قصة الشهيد «المتعاطف مع البحرين»... عبدالكريم الحواج الذي قتله بن سلمان بالسيف (اخر مشاركة : هاشم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 2 )           »          النائب العراقي كريم المحمداوي يطالب المجتمع الدولي بوضع السعودية تحت الوصاية الدولية (اخر مشاركة : هاشم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 4 )           »          بريطانيا تدين المملكة العربية السعودية بسبب عمليات الإعدام الجماعية (اخر مشاركة : yasmeen - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          مجلس القضاء الاعلى يتسابق على رضا الدواعش في كلية الشريعة و«شرط العمر» يقسم «الأعلى للقضاء» (اخر مشاركة : yasmeen - عددالردود : 2 - عددالزوار : 13 )           »          شاهد ماذا فعلت قطة بستة كلاب (اخر مشاركة : البحر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          كيف تبعث برسالة لنفسك أو لآخرين عبر "واتسآب" من دون إضافة أرقامهم (اخر مشاركة : البحر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          وفاة عباسي مدني مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ في الجزائر (اخر مشاركة : عباس الابيض - عددالردود : 1 - عددالزوار : 3 )           »          النظام الارهابي بالسعوديه يرتكب مجزرة ضد أتباع النبي محمد وأهل بيته ويعدم 32 مواطنا ومراهقا بغير ذنب (اخر مشاركة : على - عددالردود : 31 - عددالزوار : 77 )           »          غضب في السعودية... السديس يصف إعدام 37 سعوديا بـ"الرؤية الحكيمة" (اخر مشاركة : على - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »         

   
العودة   منتدى منار للحوار .... الرأى والرأى الآخر > ملتقى الدول العربية > سوريا على صفيح ساخن ...واليمن أحداث صاعده
   
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ 4 أسابيع   #1
موالى
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 3,071
فشل محاولات وزير الخارجية الامريكي للضغط على لبنان للتخلي عن دعم حزب الله




وزير الخارجية اللبناني باسيل التقى بومبيو

أكدت على حق لبنان في الدفاع عن ارضه ومقاومة اي اعتداء عليه


22 آذار 2019 م
موالى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ 4 أسابيع   #2
موالى
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 3,071
ردّ لبناني حاسم على هجوم بومبيو غير المسبوق على حزب الله

22 آذار 2019 م

عباس الصباغ

يواصل وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو زيارته لبيروت وسط ترقب لنتائجها لا سيما أنها وبحسب مصادر ديبلوماسية للميادين نت من أكثر زيارات المسؤولين والموفدين الاميركيين اثارة للجدل وللتعقيدات خصوصاً بعد مواقفه الاخيرة في الكويت وتل ابيب .لكن ابرز ما سمعه الضيف الاميركي كان من الرئيس اللبناني ميشال عون حيث اكد ان "حزب الله ، حزب لبناني منبثق من قاعدة شعبية تمثّل واحدة من الطوائف الرئيسية في البلاد"



بومبيو التقى رئيس الحكومة سعد الحريري في السرايا الحكومية

بري لبومبيو: حزب الله مكون اساسي ومقاومته سببها الاحتلال الاسرائيلي

أكد وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل أن حزب الله "حزب لبناني وليس إرهابياً وتصنيفه كذلك يعود للدولة التي تصنفه في هذه الخانة".



وقال باسيل خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأميركي مايك بومبيو إنه "أمام لبنان فرصة لاستعادة حقوقه وتحقيق نصر سياسي ودبلوماسي من خلال ترسيم الحدود البحرية"، داعياً الشركات الأميركية للمشاركة في المناقصات للتنقيب عن الغاز في لبنان.

وأشار باسيل إلى أنه "شرحنا للوزير بومبيو خطر ملف النازحين على وجودية النموذج اللبناني الفريد".

وصرح بومبيو بدوره معتبراً أن حزب الله "يقف عائقاً أمام احلام الشعب اللبناني طيلة أكثر من ثلاثين عاماً.. وهو يتحدى الدولة من خلال جناحه العسكري وتحكمه بقرار الحرب والسلم".

ورأى بومبيو أن "حزب الله يقوم بنشاطاته الخبيثة بإمرة من إيران التي لا تريد استقرار لبنان لأنه يهدد طموحاتها"، مشيراً إلى أنه "يجب ألا يجبر الشعب اللبناني على المعاناة بسبب "روابط حزب الله الإرهابية".

وأضاف بومبيو "قاسم سليماني يقوض سلامة وأمن الشعب اللبناني.. فالضغط على طهران يهدف إلى قطع التمويل عنها وهو فاعل لأنه يقيد قدرة حزب الله على تنفيذ أعماله".

وأعلن بومبيو تأييد بلاده عودة اللاجئين السوريين في أسرع وقت إلى بلدهم.

وتنشغل بيروت بزيارة بومبيو الذي استهل لقاءاته مع وزيرة الداخلية اللبنانية ريا الحسن في سابقة لم تعرفها زيارات وزراء الخارجية الأميركيين إلى لبنان.

ومن ثم التقى بومبيو رئيس البرلمان نبيه بري وغادر من دون الإدلاء بأي تصريح، وعلم الميادين نت أن بري أعاد التأكيد على الموقف اللبناني الرافض لما يسمى بخط هوف (نسبة إلى الديبلوماسي الأميركي فريدريك هوف الذي طرح على المسؤولين اللبنانيين عام 2012 ترسيم الحدود البحري)، أي تقاسم لبنان و"إسرائيل" المنطقة الاقتصادية الخالصة في المياه الإقليمية اللبنانية على الرغم من تعديل ذلك الخط بشكل يعطي لبنان مساحة تقارب الـ 600 كلم مربع من أصل 860.

وتضيف المعلومات أن رئيس البرلمان اللبناني كرر موقف لبنان الرافض للتنازل عن حقوقه في ثروته النفطية والغازية، وشرح لضيفه أهمية الحفاظ على الاستقرار في البلاد والتمسك بحقوق لبنان في ثروته النفطية والغازية، مشدداً على ضرورة معالجة الحدود البحرية والتي تشمل المنطقة الاقتصادية الخاصة بلبنان.

كما تطرق بري إلى العقوبات الأميركية على حزب الله وتداعياتها السلبية على لبنان واللبنانيين، لافتاً إلى أن القوانين التي أقرها المجلس النيابي اللبناني تطابق القوانين الدولية وتؤمن الشفافية في التداول المالي على الصعد كافة. ولفت إلى أن حزب الله هو حزب لبناني موجود في البرلمان والحكومة، ومقاومته ناجمة عن الاحتلال الاسرائيلي المستمر للأراضي اللبنانية.

من جهته، أبدى بومبيو رغبة بلاده المساعدة، مع جهود الامم المتحدة، لمعالجة هذه الأوضاع على أن يبدأ الحل بالحدود البحرية.

وتابع بومبيو جولته بلقاء مطول مع رئيس الحكومة سعد الحريري في السرايا الحكومية وتبعه مادبة غداء، ولم يشأ الضيف الأميركي التصريح بعد زيارته السرايا الحكومية. في الوقت الذي أكدت معلومات للميادين نت أن موقف الحريري جاء متطابقاً إلى حد كبير مع موقف بري لا سيما لجهة ترسيم الحدود البحرية.

أما اللقاء الابرز فكان مع الرئيس اللبناني ميشال عون حيث أعاد الاخير التاكيد على الثوابت اللبنانية بما يتصل بترسيم الحدود البحرية وكذلك موقف لبنان الرسمي بشان قضية النازحين السوريين وضرورة عودتهم إلى المناطق الآمنة في سوريا من دون إنتظار الحل السياسي.

وبعد اللقاء اكد عون انه "طالب وزير الخارجية الأميركي بمساعدة بلاده لإعادة النازحين السوريين إلى المناطق الآمنة في سوريا مؤكداً انّ عمليات تنظيم العودة التي يتولاها الأمن العام سوف تستمر"، وكذلك رحّب بمساعدة الولايات المتحدة لترسيم الحدود البحرية والبرية مؤكداً إلتزام لبنان بتطبيق القرار 1701 للمحافظة على الإستقرار بالرغم من الإنتهاكات الإسرائيلية.

اما عن "حزب الله" فأكد رئيس الجمهورية ان " حزب الله حزب لبناني منبثق من قاعدة شعبية تمثّل واحدة من الطوائف الرئيسية في البلاد"، موضحاً ان "الحفاظ على الوحدة الوطنية والسلم الأهلي هو أولوية لنا".

ولفتت أوساط وزارية لبنانية للميادين نت أن وزير الخارجية الأميركي حمل أجندة معلنة ولم تكن هناك من مفاجآت تذكر لا سيما بعد تصريحاته من "إسرائيل" والتي حملت مواقف متشددة من حزب الله وإيران.

وتابعت تلك الأوساط أن "لبنان ليس في مقدوره مجاراة الطلبات الاميركية لا سيما حيال إنخراط لبنان في تحالف عربي إقليمي لمواجهة إيران، وذلك بسبب رفض لبنان الرسمي التموضع في المحاور ، علماً أن سبق وإعتذر عن المشاركة في مؤتمر وارسو الذي عقد منتصف شباط/فبراير الفائت .

وعلى هامش زيارة بومبيو إلى لبنان علم الميادين نت بأن السفارة الأميركية أبلغت وزارة الخارجية اللبنانية الخميس رغبة وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو بعدم توجيه الأسئلة خلال مؤتمره المرتقب عصر اليوم مع نظيره اللبناني جبران باسيل، وكذلك لم يستقبل بومبيو في المطار اي مسؤول بناء على طلبه.

ويستكمل زيارته بلقاءات في مقر سفارة بلاده في عوكر شمالي بيروت مع عدد من المسؤولين الحزبيين على أن يختتمها بعشاء مع شخصيات لبنانية يتنمي معظمها إلى قوى 14 آذار.
موالى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ 4 أسابيع   #3
موالى
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 3,071
بين خذلان بومبيو في بيروت والتنديد الدولي بموقف ترامب اكتمال صورة فشل السياسة الأميركية



السبت ٢٣ آذار ٢٠١٩

حسن حردان


يوم أمس كان يوماً كشفت فيه الولايات المتحدة بشكل سافر عن طبيعتها الاستعمارية العدوانية بأبشع صورها فجاجة ووقاحة، عندما استكمل الرئيس الأميركي دونالد ترامب قراره الاعتراف بالقدس عاصمة موحدة وأبدية لدولة الاغتصاب والاحتلال الصهيوني في سياق تنفيذ صفقة القرن، بإعلان تأييده ودعمه قرار حكومة العدو الصهيوني ضمّ الجولان السوري المحتلّ منذ 48 عاماً، في وقت كان فيه وزير خارجيته في بيروت يحرّض اللبنانيين ضدّ مقاومتهم البطلة التي حرّرت أرضهم، وحققت لهم الكرامة والعزة، وأنهت زمن العربدة والعدوانية الصهيونية…

هذه هي السياسة الأميركية القائمة على السعي الدائم لتمكين العدو الصهيوني من تكريس احتلاله ومحاصرة المقاومة التي هزمت وأذلّت جيشه، وليس منتظراً أن تكون السياسة الأميركية غير ذلك… فهي كانت ولا تزال تمدّ كيان الاحتلال بكلّ عناصر القوة، وتمكّنه من مواصلة احتلاله واغتصابه لأرض فلسطين والتنكّر لحقوق الشعب الفلسطيني،

وشنّت الحروب المباشرة وغير المباشرة في العراق وسورية واليمن ولبنان وقبل ذلك ضدّ إيران الثورة، في سياق مخطط استهدف تدمير الدول التي تشكل خطراً على مشروع الاحتلال الصهيوني.. ولهذا لم تكن واشنطن يوماً وسيطاً في الصراع، ومن اعتقد ذلك يحصد اليوم الخيبة والخذلان…

لكن ما هي الأهداف التي سعت إليها إدارة ترامب من وراء هذه الهجمة المسعورة ضدّ الحقوق العربية في الجولان وفلسطين المحتلين، وضدّ المقاومة في لبنان؟

الهدف الأول: محاولة تعويض كيان العدو عن فشل الحروب والمشاريع والمخططات الأميركية الصهيونية في القضاء على محور المقاومة، أو إضعافه بعد إخفاقها في إسقاط حلقته المركزية المتمثلة بالدولة الوطنية السورية المقاومة بقيادة الرئيس بشار الأسد… ان فشل الحرب الإرهابية الكونية في تحقيق هذا الهدف الأميركي الصهيوني وانتصار محور المقاومة في سورية وخروج الجيش السوري،

بعد ثماني سنوات من هذه الحرب، أكثر قوة قتالية، وأشدّ بأساً وخبرة في الميدان وأفضل تسليحاً وقدرة ردعية، إلى جانب تزايد قدرات المقاومة الصاروخية في لبنان وتمرّسها على كلّ أشكال القتال في سورية، كلّ ذلك بات يثير القلق والخوف لدى دوائر القرار في كيان العدو الصهيوني، الذي بات يدرك أنه أصبح مطوّقاً ببيئة جديدة لقوى المقاومة المنتصرة لأول مرة منذ اغتصابه لأرض فلسطين سنة 1948…

الهدف الثاني: العمل على تشديد الحصار الذي تفرضه واشنطن على المقاومة وبيئتها والمؤيدين لها… والسعي إلى تحريض وكلاء واشنطن في لبنان والدول العربية التابعة للولايات المتحدة، ضدّ المقاومة، من خلال العمل على محاولة إثارة الفتنة في مواجهتها وشنّ الحرب السياسية والإعلامية لتشويه صورتها، وطبعاً المال المطلوب لهذه المهمة حاضر وهناك من هو جاهز للدفع من أنظمة النفط لتنفيذ هذه المهمة التي تخدم العدو الصهيوني… هذا الهدف كان واضحاً وضوح الشمس في المواقف المسمومة التي أعلنها بومبيو من أمام مبنى الخارجية اللبنانية إثر اجتماعه مع نظيره وزير الخارجية جبران باسيل…

الهدف الثالث: منع إقامة أيّ علاقات تعاون مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية بزعم أنّ إيران لا تريد الاستقرار في لبنان وانّ محاولات شركاتها «تبييض الأموال تضع لبنان تحت مجهر القانون الدولي»… ومن الواضح أنّ هذه رسالة تهديد أميركية للبنان من أنه سيتعرّض للعقوبات الأميركية إذا قبل بالمساعدات الإيرانية المعروضة عليه لحلّ أزماته..

الهدف الرابع: إذا كان بومبيو لم يشر في تصريحاته إلى مسألة الحدود البرية والبحرية إلا أنها كانت حاضرة في مباحثاته مع المسؤولين اللبنانيين كافة، وهو حاول تسويق تسوية تخدم الأهداف والأطماع الصهيونية في أراضي وثروات لبنان…

غير أنّ هذه الأهداف التي سعى إليها بومبيو خلال لقاءاته ووجهت بموقف وطني استقلالي من قبل رئيسي الجمهورية ميشال عون والمجلس النيابي نبيه بري، ووزير الخارجية جبران باسيل، الذي ظهّر موقف لبنان بوضوح وحزم برفض توصيفات بومبيو العدائية للمقاومة والتدخل في شؤون لبنان الداخلية، والتأكيد على التمسك بحقوق لبنان..

وقد وجه الوزير باسيل صفعة قوية لنظيره الأميركي، عندما أكد بحضوره للصحافيين أنّ حزب الله هو حزب لبناني غير إرهابي ويتمتع بدعم شعبي كبير ولديه نواب منتخبون ولبنان يرغب بعدم التدخل بشؤون الآخرين كي لا يتدخل الآخرون بشؤونه».. مشدّداً «على حق لبنان بالدفاع عن نفسه ومقاومة احتلال أرضه، وهذا حق مقدس».

على أنّ المواقف العربية والدولية الشاجبة والرافضة لموقف الرئيس الأميركي بتأييد القرار «الإسرائيلي» ضمّ الجولان المحتلّ للكيان الصهيوني الغاصب في تحدّ سافر للقوانين والقرارات الدولية، جاءت لتشكل صفعة قوية للسياسة الأميركية، وتفاقم من عزلة الولايات المتحدة.. وبهذا تكتمل صورة فشل السياسة الأميركية في محاولة تعويض هزائمها في المنطقة،

فوزير الخارجية الأميركي لم يحصد في بيروت سوى الخيبة كما أسلافه، وما فشلت فيه القوة الصهيونية والأميركية لن تنجح المحاولات القديمة الجديدة في تحقيقه عبر إثارة الفتنة في لبنان، فموازين القوى التي انتجتها الانتخابات في مصلحة المقاومة والقوى الوطنية، جعلت من موقف لبنان الرسمي أكثر تماهياً مع مقاومته، وهذا ما لم تدركه إدارة العدوان في البيت الأبيض الأميركي




https://www.elnashra.com/news/show/1...A7%D9%85%D8%A8
موالى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ 4 أسابيع   #4
موالى
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 3,071


بومبيو ممتعض !

السبت ٢٣ آذار ٢٠١٩

عبّرت مصادر مقربة من قوى 8 آذار عن اطمئنانها لما رشح حتى الآن من لقاءات وزير الخارجية الاميركية مايك بومبيو مع حلفائه في الداخل اللبناني، لافتة الى ان معظم هؤلاء ابلغوه بعدم قدرتهم على الاطلاق للتصدّي لـ"حزب الله" بأيّ شكل من الاشكال، ما أثار امتعاض الضيف الاميركي.

https://files.elnashra.com/elnashra/...1553268730.jpg
موالى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ 4 أسابيع   #5
النسر
عضو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2015
المشاركات: 188
موقف قوي وجميل من القيادة اللبنانية بالوقوف مع رمز الكرامة حزب الله

ياليت دول الخليج يتعلمون معنى الكرامة من القادة اللبنانيين
النسر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ 4 أسابيع   #6
الغول سعيد
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 1,014
من المخجل أن يأتي وزير دولة خارجية مثل بومبيو ، ليحرض اللبنانيين على مكون أساسي من الشعب اللبناني ويحاول توعيتهم على خطر هذا المكون كما يزعم ، وهو بذلك يعبر عن وجهة نظر إسرائيلية بالاساس

عليه أن يعرف حدوده
الغول سعيد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ 4 أسابيع   #7
2005ليلى
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 1,918
يعاني النظام الامريكي من اليأس بعد كل هذه العقوبات الغير ناجحة ضد حزب الله

لذلك هو يبحث عن وسائل جديده من الضغط

ومنها إستعداء الحكومة اللبنانية والجيش اللبناني ضد الحزب
2005ليلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 06:41 PM.

منتدى منار هو منتدى أمريكي يشارك فيه عرب وعجم من كل مكان


Powered by vBulletin® Version 3.7.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى منار