أخر عشر مواضيع
«الجنايات»: حبس النائب البنغالي واللواء مازن الجراح 4 سنوات مع الشغل والنفاذ وغرامة هائلة لكل منهما (اخر مشاركة : بركان - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أمين عام مجلس الأمة علام الكندري يتقدم باستقالته.. إلى الرئيس الغير شرعي مرزوق غانم (اخر مشاركة : مرتاح - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          كاتب سعودي يقترح إزالة السيف من علم المملكة ... وأنا أقترح وضع المنشار بدلا منه ! (اخر مشاركة : قمبيز - عددالردود : 2 - عددالزوار : 4 )           »          مواجهة جديدة مع مجلس الامه .. بعد تكليف الامير رئاسة الوزراء للمؤزم صباح الخالد (اخر مشاركة : لطيفة - عددالردود : 7 - عددالزوار : 28 )           »          وصول أكثر من 200 من القضاة وموظفي المحاكم المصريين للكويت (اخر مشاركة : مطيع - عددالردود : 2 - عددالزوار : 7 )           »          هل تنفذ إيران تهديدها بالخروج من الإتفاق النووي؟ (اخر مشاركة : مطيع - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          إدارة بايدين تأمر بإلغاء صفقة أسلحة للسعودية ..صفقة بنصف مليار دولار "أزيلت من دفاتر الشركة" (اخر مشاركة : بشير - عددالردود : 8 - عددالزوار : 19 )           »          محمد جواد ظريف : سنطالب اميركا بدفع الخسائر بعد عودتها للاتفاق النووي (اخر مشاركة : بشير - عددالردود : 2 - عددالزوار : 8 )           »          برعاية الانتقالي.. قنوات إسرائيلية تبث في عدن وبعض المحافظات الجنوبية (اخر مشاركة : بشير - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          رئيس الوزراء الكويتي إستقال من منصبه حتى يحافظ على كرسي مرزوق الغانم (اخر مشاركة : تشكرات - عددالردود : 6 - عددالزوار : 50 )           »         

   
العودة   منتدى منار للحوار .... الرأى والرأى الآخر > ملتقى الدول العربية > منتدى العراق الحديث
   
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-23-2020   #1
الخبير
عضو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2020
المشاركات: 43
المالكي يكشف لأول مرة "مؤامرة خطيرة" من أمريكا وإسرائيل والسعودية وتركيا




23.11.2020

قال رئيس الوزراء العراقي الأسبق، نوري المالكي، إن "سيطرة داعش على العراق وحرمانه من الولاية الثالثة كانا جزءا من المؤامرة المضادة لحكومته من قبل واشنطن وتل أبيب والرياض وأنقرة، لمعاقبتنا على إنجاز تحقيق السيادة واستقلال القرار العراقي ورفضنا الإملاءات الأمريكية المتعلقة بالملفات الإيرانية والروسية والسورية".

وقال المالكي، في مقال نشرته جريدة "الصباح" العراقية بعنوان: "سيادة الدولة العراقية ومسار الأزمة إلى الحل"، أن "نظرية نأي العراق بنفسه عن صراع المحاور، إنما هي نظرية سطحية لا ترتقي الى الفهم الاستراتيجي لدوافع الصراع، لأن مشكلة العراق مع المحور الأمريكي ـــ الإسرائيلي ـــ السعودي هي مشكلة استراتيجية ترتبط بالمشروع الاستكباري الهجومي السلطوي الذي يستهدف سيادة العراق، أما مشكلة العراق مع إيران فهي مشكلة تكتيكية ترتبط بتمدد رؤيتها الأمنية المبنية على حماية حدودها ونظامها وأمنها".

وأضاف أن قرار السيادة العراقية كان مرتهنا بالخارج غالبا وقد استمر هذا الوضع حتى عام 2006 وهي السنة التي استلم فيها السلطة "حيث منعنا خضوع القرار السيادي العراقي للخارج، برغم كل الضغوطات الهائلة التي مورست ضد حكومتنا، ومنها رفضنا الطلبات الأمريكية المتكررة والملحة منذ عام 2011، للدخول في مشروع إسقاط النظام السوري، لأننا كنا نعلم الفشل الحتمي لهذا المشروع أولاً، وتبعاته الأمنية والسياسية الخطيرة على العراق ثانياً. وكذلك رفضنا التهديدات الأمريكية من أجل قطع العلاقات مع إيران، وعدم شراء السلاح من روسيا".

وشدد رئيس الوزراء العراقي الأسبق، على أن "العراق يشكل جزءاً أساسياً من ساحة صراعٍ دولي وإقليمي مشتعلة في الشرق الأوسط، وقوام هذا الصراع وجود الإرادات الإقليمية والدولية ومنها: المشروع الأمريكي في الشرق الأوسط والمشروع الإسرائيلي الصهيوني، والأحلام التركية العثمانية في المنطقة - التي لا تكتفي باستباحة شمال العراق، إضافة إلى طموحات السعودية في تنصيب نفسها قائدة مطلقة للمنطقة، ورؤية إيران الأمنية المبنية على تحليلها بأن الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل والسعودية تعمل منذ عام 2003 على تحويل العراق إلى منطلق لمهاجمتها وإسقاط نظامها، ولذلك، تعتقد إيران بأنها تدافع عن نفسها في العراق".

ومضى المالكي بالقول إن "مشكلة العراق مع المحور الأمريكي ـــ الإسرائيلي ـــ السعودي هي مشكلة استراتيجية ترتبط بالمشروع الاستكباري الهجومي السلطوي لهذا المحور، الذي يستهدف سيادة العراق في الصميم، أما مشكلة العراق مع إيران فهي مشكلة تكتيكية ترتبط بتمدد رؤيتها الأمنية المبنية على حماية حدودها ونظامها وأمنها؛ لتصل إلى التدخل في الشأن العراقي المحلي. وبالتالي، فإن رفض هذا المشروع لا يعني السماح للجمهورية الإسلامية الإيرانية أن تتدخل في حركة الدولة العراقية بعيداً عن قرارها وسيادتها".
الخبير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 07:07 PM.

منتدى منار هو منتدى أمريكي يشارك فيه عرب وعجم من كل مكان


Powered by vBulletin® Version 3.7.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى منار