أخر عشر مواضيع
أفضل طريقة لإنهاء الحرب.. زواج هتلر من أم كلثوم (اخر مشاركة : عقرب - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          يوسف مصطفى.. عظَّم الله أجرك (اخر مشاركة : شكو ماكو - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          مؤسس "تويتر" يحذر من أزمة "ستغير كل شيء" (اخر مشاركة : شكو ماكو - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          الناشطة رانيا السعد : لن أقبل العفو ممن ظلمني ودمر حياتي بالأحكام الجائرة ... لي المنة .. ولايمن علي (اخر مشاركة : تشكرات - عددالردود : 3 - عددالزوار : 26 )           »          السيد الخامنئي : مصطلح الشيعة والسنة دخل منذ سنوات في الأدبيات السياسية الأميركية (اخر مشاركة : بو عجاج - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          نصر الله يبعث برسالة تهديد إلى إسرائيل (اخر مشاركة : بو عجاج - عددالردود : 2 - عددالزوار : 17 )           »          عندما يكون المسؤول حرامي وفاسد ويجد الناس تمدحه ...ماذا سيقول عن الناس ؟ (اخر مشاركة : عبدالله الجاسم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 12 )           »          مليونير إستنكف أن يتصدق بنص دينار على متسول يدعي الفقر (اخر مشاركة : كوثر - عددالردود : 1 - عددالزوار : 14 )           »          الابطال الحوثيون يعلنون عن عمليات عسكرية واسعة في مأرب وشبوه بعنوان #عملية_ربيع_النصر (اخر مشاركة : كوثر - عددالردود : 2 - عددالزوار : 10 )           »          السفير الإيراني في سوريا : واشنطن ستترك المنطقة بشكل كامل (اخر مشاركة : كوثر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »         

   
العودة   منتدى منار للحوار .... الرأى والرأى الآخر > المنتدى العام > المنتدى الدينى
   
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-10-2021   #1
الناصع الحسب
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 1,596
حديث الإمام الرضا والصادق (ع) عمن يصوم يوم تاسوعاه وعاشوراء ..سيحشرون مع إبن زياد ويزيد ممسوخي القلب

أجاب الإمام الصادق ( ع ) على السائل : كلا ورب البيت الحرام ما هو يوم صوم، وما هو إلا يوم حزن ومصيبة دخلت على أهل السماء وأهل الأرض وجميع المؤمنين، ويوم فرح وسرور لابن مرجانة وآل زياد وأهل الشام غضب الله عليهم وعلى ذرياتهم وذلك يوم بكت جميع بقاع الأرض خلا بقعة الشام فمن صامه أو تبرك به حشره الله مع آل زياد ممسوخ القلب، مسخوطا عليه، ومن اذخر إلى منزله ذخيرة أعقبه الله تعالى نفاقا في قلبه إلى يوم يلقاه، وانتزع البركة عنه وعن أهل بيته وولده، وشاركه الشيطان في جميع ذلك .

إليكم تفاصيل الأجوبة التي أجاب بها أئمة أهل بيت النبي الأعظم ( ع ) على السائلين


أصول الكافي: الحسن بن علي الهاشمي، عن محمد بن عيسى بن عبيد قال: حدثنا جعفر بن عيسى أخوة قال: سألت الإمام الرضا عليه السلام عن صوم عاشورا وما يقول الناس فيه فقال: عن صوم ابن مرجانة تسألني؟

ذلك يوم صامه الأدعياء من آل زياد لقتل الحسين عليه السلام، وهو يوم يتشاءم به آل محمد صلى الله عليه وآله ويتشاءم به أهل الاسلام، واليوم الذي يتشاءم به أهل الاسلام لا يصام ولا يتبرك به، ويوم الاثنين يوم نحس قبض الله عز وجل فيه نبيه، وما أصيب آل محمد إلا في يوم الاثنين فتشاءمنا به، وتتبرك به عدونا،

ويوم عاشورا قتل الحسين عليه السلام وتبرك به ابن مرجانة، وتشاءم به آل محمد، فمن صامهما أو تبرك بهما لقي الله تبارك وتعالى ممسوخ القلب، وكان محشره مع الذين سنوا صومهما والتبرك بهما

40 - الكافي: عنه، عن محمد بن الحسين، عن محمد بن سنان، عن أبان، عن عبد الملك قال: سألت أبا عبد الله عليه السلام عن صوم تاسوعاء وعاشوراء من شهر المحرم، فقال:

تاسوعا يوم حوصر فيه الحسين عليه السلام وأصحابه بكربلا، واجتمع عليه خيل أهل الشام وأناخوا عليه، وفرح ابن مرجانة وعمر بن سعد بتوافر الخيل وكثرتها، واستضعفوا فيه الحسين عليه السلام وأصحابه وأيقنوا أنه لا يأتي الحسين ناصر، ولا يمده أهل العراق بأبي المستضعف الغريب

ثم قال: وأما يوم عاشورا فيوم أصيب فيه الحسين عليه السلام صريعا بين أصحابه وأصحابه حوله صرعى عراة، أفصوم يكون في ذلك اليوم؟

كلا ورب البيت الحرام ما هو يوم صوم، وما هو إلا يوم حزن ومصيبة دخلت على أهل السماء وأهل الأرض وجميع المؤمنين، ويوم فرح وسرور لابن مرجانة وآل زياد وأهل الشام غضب الله عليهم وعلى ذرياتهم وذلك يوم بكت جميع بقاع الأرض خلا بقعة الشام فمن صامه أو تبرك به حشره الله مع آل زياد ممسوخ القلب، مسخوطا عليه، ومن اذخر إلى منزله ذخيرة أعقبه الله تعالى نفاقا في قلبه إلى يوم يلقاه، وانتزع البركة عنه وعن أهل بيته وولده، وشاركه الشيطان في جميع ذلك .

41 - أمالي الطوسي: الحسين بن إبراهيم القزويني، عن محمد بن وهبان، عن علي بن حبيش، عن العباس بن محمد بن الحسين، عن أبيه، عن صفوان، عن الحسين بن أبي غندر، عن أبيه، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: سألته عن صوم يوم عاشورا فقال:

ذاك يوم قتل الحسين عليه السلام فان كنت شامتا فصم ثم قال: إن آل أمية لعنهم الله ومن أعانهم على قتل الحسين من أهل الشام نذروا نذرا إن قتل الحسين عليه السلام وسلم من خرج إلى الحسين، وصارت الخلافة في آل أبي سفيان أن يتخذوا ذلك اليوم عيدا لهم يصومون فيه شكرا، فصارت في آل أبي سفيان سنة إلى اليوم في الناس، واقتدى بهم الناس جميعا لذلك، فلذلك يصومونه ويدخلون على عيالاتهم وأهاليهم الفرح في ذلك اليوم .


http://shiaonlinelibrary.com/%D8%A7%...D%D8%A9_97#top
الناصع الحسب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ 3 أسابيع   #2
تشكرات
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 1,952
نعوذ بالله من هذا الصيام الذي يؤدي لغضب الله ورسوله ( ص )
تشكرات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 09:01 AM.

منتدى منار هو منتدى أمريكي يشارك فيه عرب وعجم من كل مكان


Powered by vBulletin® Version 3.7.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى منار