أخر عشر مواضيع
الحكم على المغردة ريم الشمري بعشرة آلاف دينار للإساءة للمصريين ... والمغردة ريم توضح الموقف (اخر مشاركة : الحاجه - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          قصة طالب أسس شركة ناجحة ومنح وظائف فيها لوالده وشقيقته (اخر مشاركة : بو عجاج - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          "واتساب" يطلق ميزة جديدة لمستخدمي التطبيق (اخر مشاركة : الغول سعيد - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          آيــة التصــدق و الولايـــــــة ... ومباهلة نصاري نجران (اخر مشاركة : الباب العالي - عددالردود : 1 - عددالزوار : 6 )           »          جودة لقاح "كوفو بارس" الإيراني فريدة من نوعها على المستوى العالمي (اخر مشاركة : الباب العالي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          ماذا يعني أن تهاجم صحف كويتية كانت تطبل لصدام وتقبض منه الأموال ... والآن تهاجم فنان بتهمة التعاون (اخر مشاركة : الراي السديد - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          السيد حسن نصر الله يتحدث عن إيران والسعودية في اجتماع داخلي ...ماذا قال؟ (اخر مشاركة : الراي السديد - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          رفله خرياطي يرد على محمود الدوسري: غادرتُ الكويت قبل صدور «النداء» (اخر مشاركة : JABER - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          البحث عن أسد أخفاه مواطن (اخر مشاركة : الخبير - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          كيف تنصّت بن زايد على بن سلمان ؟ (اخر مشاركة : عباس الابيض - عددالردود : 2 - عددالزوار : 9 )           »         

   
العودة   منتدى منار للحوار .... الرأى والرأى الآخر > ملتقى الدول العربية > السعودية واليمن في صدارة الأحداث
   
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-15-2021   #1
ديك الجن
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
المشاركات: 2,398
النظام السعودي الإرهابي يعدم شابا من القطيف مقيد البدين .. بتهمة 'الخروج على ولي الأمر'



2021 حزيران 15 ‌الثلاثاء‬

قامت سلطات النظام السعودي الإرهابي بتنفيذ حكم الاعدام تعزيرًا بحق المعتقل مصطفى هاشم آل درويش وهو من أبناء مدينة القطيف الذي كان قاصرا عند اعتقاله عام 2011.

وعلى الرغم من الأمر الملكي الذي قضى بإيقاف إعدام القاصرين، إلّا أن السلطات أصرّت على تصفية الشاب مصطفى آل درويش بتهمة "الخروج على ولي الأمر" وفق ما أعلن بيان رسمي صادر عن وزارة الداخلية. وهو ما لا ينسجم مع عمره حين حصل الاعتقال، إذ تؤكد المعلومات أنه كان قاصرًا في ذلك الوقت.

وتعتمد السلطات القضائية السعودية على الاعترافات كأدلة رئيسة في المحاكمات، فيما تقول منظمات حقوقية دولية إن السلطات تقوم بتعذيب المعتقلين لإجبارهم على الاعتراف تحت الإكراه.

المُعارض السعودي البارز الدكتور فؤاد ابراهيم كتب على حسابه على موقع "تويتر" معلّقًا على النبأ أن "الشاب مصطفى آل درويش اعتقل ضمن باقة من الاتهامات المعلبة شملت عشرات من الذين خرجوا في مسيرات سلمية في حراك 2011 فقضوا بالرصاص في الشارع أو بالسيف".

وأكد أن "صورة النظام ستبقى حالكة ولو أنفق ما في الارض ذهبا لتلميعها أمام العالم، ولا يزيد الناس الا بصيرة ووعيا بأن هذا نظام جدير بالأفول، لافتًا الى أن هذا النظام الدموي أعدم حتى اليوم 844 شخصا منذ تولي الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز.

وأوضح ابراهيم أن مصطفى آل درويش كان في سن السابعة عشرة حين اعتقاله وتاليًا الحكم عليه، يعني أنه كان قاصرًا"، لكن النظام السعودية لا يفرّق بين قاصر وغير قاصر.
ديك الجن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-16-2021   #2
زاير
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 2,243
السعودية تُعدم شاباً بقطع رأسه وتمنع استقبال التعازي



الشاب مصطفى آل درويش الذي أعدمته السلطات السعودية اليوم.

أقدمت السلطات السعودية، اليوم الثلاثاء، على قطع رأس المعتقل الشاب مصطفى آل درويش وهو مقيد اليدين، ثم تمّ التخلص من جثمانه في مكان مجهول بتهمة "الخروج على ولي الأمر"، أي أنه يقف في صفوف المعارضة.

ومنعت السلطات السعودية وسائل الإعلام من نشر روابط "مجموعات التعزية" الخاصة بالشهيد مصطفى آل درويش من أهالي جزيرة تاروت في القطيف.

وكان الشهيد اعتُقل وهو قاصرٌ بسبب مشاركته في بعض فعاليات الحراك الشعبي في القطيف عام 2015.

وقال حساب "ناشط قطيفي"، في تغريدة في "تويتر"، إن رئاسة أمن الدولة تمنع عائلة الشاب من افتتاح "مجموعة واتساب" لاستقبال التعازي، وتفرض عليهم الصمت التام تحت التهديد والوعيد.

والمتعارف عليه حالياً، إقامة مجالس العزاء إلكترونياً بدلاً من الحضور الشخصي بسبب جائحة كورونا.

وقالت المنظمة الأوروبية السعودية "esohr"، في تغريدة في "تويتر"، تعليقاً على هذا الإعدام "منذ عام ادعت الحكومة السعودية وقف إعدام القاصرين، لكنها اليوم قتلت مصطفى آل درويش، الذي واجه تهماً تعود إلى حين كان قاصراً".

وأكدت أنه انتهاك صارخ للقوانين، وتأكيد لزيف ادعاءاتها بشأن وقف قتل الأطفال، متسائلة "مَن سوف يحاسب السعودية على جرائمها، وخصوصاً أن هناك مجموعة من القاصرين يتهددهم الإعدام".

واعتُقِل الشاب مصطفى، ووُجِّهت إليه اتهامات مزعومة عندما كان عمره 17 سنة، أي أنه في العرف الحقوقي يُعَد قاصراً، ومع ذلك قامت السلطات بإعدامه.

وبعد طلب إدارة مباحث الدمام التحقيقَ معه، قام والده المحامي هاشم آل درويش بتسليمه إلى الشرطة، وتمكَّن من إخراجه بكفالة مالية، ثم سلّمه إلى الشرطة لإنهاء القضية ومعرفة التهم الموجه إلى ابنه.

ونُقل الشاب مصطفى إلى المباحث وتعرَّض للتعذيب والتنكيل والانتهاكات، ولُفِّقت إليه أكثر من 13 تهمة، أقلها المشاركة في التظاهرات المطلبية في القطيف، وأُجبر على التوقيع على ما كتبه المحقِّقون من اتهامات مزعومة.

ولم تقدِّم السلطات أيَّ أدلة ملموسة تثبت التهم التي وُجِّهت إلى الشابّ مصطفى درويش. وقال مصطفى أمام القاضي إنه أُجبر على التوقيع على الاعترافات المفبركة ضده جرّاء التعذيب والتنكيل والتهديدات، لكن القاضي ثبَّت الحكم.

وكثُرت في الأعوام الأخيرة أحكام الإعدام بحق القاصرين داخل المملكة، وكلها تصبّ في خانة "التعبير عن الرأي"، في حين لا تلتزم المحكمة السعودية المعايير الدولية للمحاكمات العادلة، ونادراً ما يُسمح للمتهَمين بتعيين محامين للمرافعة عنهم. وفي كثير من الحالات، لا يتم إبلاغهم بكيفية سير الإجراءات "القانونية" ضدهم.

https://www.almayadeen.net/news/poli...ستقبال-التعازي
زاير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-16-2021   #3
مبارك حسين
عضو
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 1,088
السعودية: تنفيذ حكم الإعدام بحق شاب شيعي والعفو الدولية تندد بـ"محاكمة شابتها عيوب جسيمة"

نشرت في: 16/06/2021




أعلنت وزارة الداخلية السعودية أنها نفذت الثلاثاء حكما بالإعدام بحق شاب شيعي يبلغ من العمر 26 عاما، اعتقل قبل سنوات بتهمة "الخروج المسلح على ولي الأمر".


ونددت منظمة العفو الدولية بالحكم وبتنفيذه، معربة عن أسفها لأن هذا الشاب "حُكم عليه بالإعدام إثر محاكمة شابتها عيوب جسيمة"، وبناء على "اعترافات"، قالت إنه أدلى بها "تحت التعذيب" فيما "ربما كان في السابعة عشرة أو الثامنة عشرة من العمر" عند وقوع الأحداث التي تم اعتقاله لشبهة علاقته بها.

نفذت السعودية الثلاثاء حكما بالإعدام صدر بحق شاب شيعي أُدين بـ"الخروج المسلح على ولي الأمر" خلال مظاهرات مناهضة للحكومة شهدتها المنطقة الشرقية مطلع العقد الماضي.

وقالت وزارة الداخلية السعودية في بيان أوردته وكالة الأنباء الرسمية (واس) إنه "تمّ تنفيذ حكم القتل تعزيرا بالجاني مصطفى بن هاشم بن عيسى آل درويش اليوم الثلاثاء بمدينة الدمام بالمنطقة الشرقية".

وأوضح البيان أن المُدان "أقدم على الخروج المسلّح على ولي الأمر، وزعزعة الأمن في هذه البلاد من خلال تكوينه مع بعض الإرهابيين خلية إرهابية مسلحة تهدف إلى الترصد لرجال الأمن وقتلهم، وإحداث الشغب وإثارة الفوضى والفتنة الطائفية وتصنيع القنابل بقصد الإخلال بالأمن".

وأضاف أن آل درويش قام "مع بعض أفراد تلك الخلية بالشروع في قتل رجال الأمن، وذلك بقيامهم بإطلاق النار على الدوريات الأمنية وإصابتها، واجتماعه واختلاطه بأحد المطلوبين أمنيا وبعض المشاركين في أعمال الشغب واشتراكه معهم في تصنيع واستعمال قنابل المولوتوف".

العفو الدولية تندد

ونددت منظمة العفو الدولية "أمنستي" بالحكم الذي صدر بحق آل درويش وبتنفيذه من قبل السلطات السعودية على الرغم من المناشدات التي أطلقتها مع منظمات عدة لثنيها عن ذلك.

وقالت أمنستي في بيان أصدرته الأسبوع الماضي وناشدت فيه السلطات السعودية وقف تنفيذ العقوبة إن آل درويش الذي أعدم عن 26 عاما اعتُقل في أيار/مايو 2015 "بسبب مشاركته المزعومة في حوادث الشغب التي وقعت في المنطقة الشرقية في الفترة بين عامي 2011 و2012".

وأضافت أن "القانون الدولي لحقوق الإنسان يحظر على نحوٍ صارمٍ استخدام عقوبة الإعدام للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 سنة في وقت ارتكاب الجريمة. ونظرا لأن لائحة الاتهام الرسمية لا تحدد الشهر الذي وقعت فيه الجرائم بالضبط، فإن مصطفى آل درويش ربما كان في السابعة عشرة أو الثامنة عشرة من العمر في ذلك الوقت".

وأعربت أمنستي عن أسفها لأن الشاب "حُكم عليه بالإعدام إثر محاكمة شابتها عيوب جسيمة بناء على ما سُمّي بـ‘اعترافات‘ أدلى بها تحت وطأة التعذيب".

ولفتت المنظمة الحقوقية بالخصوص إلى أنه "أثناء احتجازه، وُضع في الحبس الانفرادي بمعزل عن العالم الخارجي لمدة ستة أشهر، وحُرم من التواصل مع محام حتى بدء محاكمته بعد مرور سنتين، الأمر الذي يشكل انتهاكا لحقه في محاكمة عادلة".

وفي بيان ثان أصدرته الثلاثاء بعد تنفيذ العقوبة، أعربت أمنستي عن أسفها لأن "السلطات السعودية، بتنفيذها هذا الإعدام، أظهرت ازدراء مؤسفا للحق في الحياة".

بدورها قالت منظمة "ريبريف" البريطانية غير الحكومية إن عائلة آل درويش علمت بنبأ إعدام ابنها من "قراءة الأخبار على الإنترنت".

وكانت المملكة قد أعلنت في نيسان/أبريل 2020 أن محاكمها ستتوقف عن إنزال عقوبة الإعدام بالأشخاص الذين يدانون بجرائم ارتكبوها عندما كانوا دون سن الـ18 عاما، مشيرة إلى أنه سيحكم عليهم بدلا من ذلك بالسجن لمدة عشر سنوات كحد أقصى على أن يقضوا هذه العقوبة في سجن للأحداث.




https://www.france24.com/ar/%D8%A7%D...8A%D9%85%D8%A9
مبارك حسين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-16-2021   #4
قاهر النفاق
عضو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2003
المشاركات: 105
#الشهيد_مصطفى_آل_درويش

https://twitter.com/hashtag/%D8%A7%D...=hashtag_click




#مصطفى_آل_درويش

https://twitter.com/hashtag/%D9%85%D...=hashtag_click
__________________
يا رب ثأر آل محمد ..يارب عليك بقتلة الحسين والراضين بفعلهم من المنافقين والمتلونين
قاهر النفاق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-16-2021   #5
جابر صالح
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 1,236
مصطفى آل درويش.. شهيد الحق الذي ستحرق دماؤه عرش بن سلمان

https://www.alalamtv.net/news/565294...85%D8%A7%D9%86
جابر صالح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 11:23 PM.

منتدى منار هو منتدى أمريكي يشارك فيه عرب وعجم من كل مكان


Powered by vBulletin® Version 3.7.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى منار