أخر عشر مواضيع
وول ستريت جورنال: واشنطن نفذت تحركاً غير مسبوق ضد إيران..واحتجزت سفنا تنقل البنزين لفنزويلا (اخر مشاركة : زاير - عددالردود : 1 - عددالزوار : 2 )           »          بعدما "تنبأ بانفجار مرفأ بيروت".. ميشال حايك يشغل "السوشيال ميديا" بتنبؤ جديد قريب ! (اخر مشاركة : JABER - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أهم 7 أخطاء يتجنبها الأقوياء ذهنيا (اخر مشاركة : JABER - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          ابناء الاسره الحاكمه سرقوا اموال الشعب بناقلات النفط والاستثمارات الخارجيه باول ساعات الغزو (اخر مشاركة : النسر - عددالردود : 4 - عددالزوار : 180 )           »          النائب عودة الرويعي يتكلم عن العدالة والمساواة والتربية لكنه عين بالبراشوت أخوه وكيلا مساعدا (اخر مشاركة : النسر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          صقر الحشاش يصف القرار الصادر بحبسه 3 سنوات .. بأنه صادر من قاضي غبي (اخر مشاركة : النسر - عددالردود : 1 - عددالزوار : 3 )           »          ترامب يعلن عن معاهدة سلام بين الإمارات وإسرائيل ... هل ستقطع الكويت العلاقات مع الإمارات ؟ (اخر مشاركة : النسر - عددالردود : 5 - عددالزوار : 20 )           »          استاذ العلوم السياسية د. ابراهيم دشتي : خسرت حكم استئناف حول حديثي عن الشهادات المزورة (اخر مشاركة : عباس الابيض - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          نصائح لمن يريد شراء عقار بالخارج (اخر مشاركة : راعي الغرشا - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          النائب احمد الفضل مطالبا بإلغاء المرحلتين الرابعة والخامسة ... الناس اختنقت (اخر مشاركة : مبارك حسين - عددالردود : 8 - عددالزوار : 32 )           »         

   
العودة   منتدى منار للحوار .... الرأى والرأى الآخر > المنتدى الأدبي > منتدى الشعر والقصص والحكايا
   
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ 2 أسابيع   #1
صحن
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 2,181
هكذا بدأت أميركا... فأين ستنتهي؟! ... د.نجم عبدالكريم

28-07-2020




كتب المقال د.نجم عبدالكريم

بالغت بريطانيا باستحصال الضرائب من المواطنين الذين يعيشون في أميركا الشمالية تحت هيمنتها، مما دفع بعض المواطنين الذين يقطنون في ولاياتها المترامية الأطراف إلى أن ينظموا أنفسهم، ويتداعوا إلى الانفصال عن الهيمنة البريطانية، كڤيرجينيا مثلاً، حيث أعلنت: "نحن أهالي ڤيرجينيا قررنا:

أولاً: من حق المستعمرات التمتع بنفس المميزات التي يتمتع بها الشعب البريطاني.

ثانياً: فرض أي ضريبة لا يعتبر قانونياً، إلا إذا كان عن طريق أهل المستعمرة أنفسهم.

ثالثاً: كل مَنْ سيحاول أن يفرض علينا قبول قانون لا نرضى عنه يعتبر عدواً لمستعمرة ڤيرجينيا.

***

• واجتمع العقلاء من الولايات المختلفة، وقرروا إرسال مندوب إلى لندن، للحيلولة دون ارتفاع الضرائب بهذا الشكل الجنوني، لكن المندوب بنجامين فرانكلن عاد ليقول: "التيار المعارض لمطالبنا متصلب جداً، وأي محاولة لإرغام الشمس على عدم الغروب أسهل من إلغاء قوانين الضرائب الجديدة في بريطانيا".

***

• وهنا تمَّت دعوة قادة حروب المواجهة مع بريطانيا إلى مؤتمر في فيلادلفيا، وتم انتخاب جورج واشنطن، الذي كان قائداً لتلك المواجهات، ليلقي وثيقة الاستقلال، بعد أن قرر الجميع الانفصال عن بريطانيا، فبدأ بالقول:

"أيها السادة مندوبو الولايات المتحدة الأميركية، اسمحوا لي أن أقرأ عليكم الوثيقة، التي قام المؤتمر بإعدادها على مدى ثمانية أيام متصلة... وعلى الشعب الأميركي قبل أي شعب آخر.

إن الناس جميعاً خُلقوا متساوين، وإن خالقهم وهبهم حقوقاً معينة لا يجوز أن تُستلب منهم، ومن بين هذه الحقوق حق الحياة، حق الحُرية، ونشدان السعادة".

وأتم الجنرال جورج واشنطن قراءة وثيقة استقلال منطقة لا تقل مساحتها عن تسعة ملايين كيلومتر مربع عن الوطن الأم –بريطانيا– فقرأ مقدِّمة تفسيرية جاء فيها:

"حين تقتضي الضرورة في سير الأحداث البشرية أن يقوم أحد الشعوب بفصل الروابط السياسية التي تربطه بشعب آخر، لكي يتبوأ مكانته بين الدول في المكان الذي يتساوى فيه مع شعوب أخرى، والذي تخوِّله إياه نواميس الطبيعة وسُنن الكون، حينئذ يقتضي احترام إرادة البشرية أن يعلن هذا الشعب الأسباب التي تحمله على الانفصال، والحقائق واضحة، كما فصّلتها، وكما أشرت في هذه الوثيقة، وهي: المساواة بين الناس، واحترام حريتهم، والعمل على سعادتهم".

وضمن ما جاء في الوثيقة: "إذا كان بروتس تصدَّى لقيصر، وكرومويل تصدَّى لشارل الأول، فإن الشعب الأميركي من أجل حُريته سيتصدَّى لجورج الثالث".

***

• وبعد يوم 4 يوليو 1776، وعقب إعلان تلك الوثيقة، بزغت أسس وجذور الدولة الأعظم في العالم.

***

• ولا أريد في نهاية هذا المقال أن أندب حظي، كمواطن عربي، لما فعلته أميركا من كوارث في وطني العربي، لكنني أتساءل: "هل وصلت الحال بدولة بحجم أميركا، وبتاريخها النضالي في مواجهة بريطانيا، وما قدَّمته للإنسانية خلال قرنين ونيف، أن يتولى رئاستها كائن من عينة ترامب؟!".


https://www.aljarida.com/articles/1595870505297172200/
صحن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 11:33 AM.

منتدى منار هو منتدى أمريكي يشارك فيه عرب وعجم من كل مكان


Powered by vBulletin® Version 3.7.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى منار