أخر عشر مواضيع
الناشط رامي شعث يصف مصر بأنها "جمهورية موز قائمة على الخوف" (اخر مشاركة : رستم باشا - عددالردود : 2 - عددالزوار : 10 )           »          بعد التقاعد.. ميركل تتلقى أول عرض عمل (اخر مشاركة : سلسبيل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 10 )           »          ما ينطبق على صحيفة الأهرام المصرية ينطبق على الصحف الكويتية التي تزور الحقائق عن مأساة اليمن (اخر مشاركة : خير النساء - عددالردود : 3 - عددالزوار : 24 )           »          ثلوج كثيفة تغطي مدينة خلخال في محافظة أردَبيل شمال غرب إيران ... صوره (اخر مشاركة : 2005ليلى - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          مستشارة الأسد تكشف ما طلبته تركيا من دمشق قبل اندلاع الأحداث الدموية في سوريا (اخر مشاركة : عقرب - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          علماء يكتشفون شبكة ضخمة من "الطرق الجنائزية" عمرها 4500 عام في السعودية (اخر مشاركة : بركان - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          صعوبة النوم قد تكون علامة لمشكلة كبرى (اخر مشاركة : شكو ماكو - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          إيران تعلن عن تفاصيل جديدة بشأن سكة ​​حديد مع العراق (اخر مشاركة : شكو ماكو - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          انتبهوا ... السعودية تخلط الأوراق ... دعمت الحوثي لضرب الإمارات لتدمير سمعتها الإقتصادية (اخر مشاركة : تشكرات - عددالردود : 1 - عددالزوار : 18 )           »          معهد “كوينسي”: حان الوقت لمعاقبة “سادة الشطرنج” في مصر والإمارات والسعودية (اخر مشاركة : سيف مجرب - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »         

   
العودة   منتدى منار للحوار .... الرأى والرأى الآخر > المنتدى العام > المنتدى الدينى
   
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-13-2017   #1
الباب العالي
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 831
الكاتب الدكتور يوسف زيدان : صلاح الدين الأيوبي من أحقر الشخصيات في التاريخ الإنساني (فيديو)

قال إن صلاح الدين لم يحرر القدس وإنما عقد معاهدة مع الصليبيين

الخميس 11-05-2017

https://youtu.be/HpmbWCAal8M


| كتب: بسام رمضان |

وأضاف «زيدان»، في حواره مع برنامج «كل يوم»، مساء الأربعاء، إن بعض الوقائع التاريخية تؤيد ما ذكرته عن صلاح الدين الأيوبي، وتابع: «صلاح الدين الأيوبي حرق مكتبة القصر الكبير التي كانت إحدى أهم المكتبات في العالم بدعوة سياسية معتادة حتى الآن وهى مواجهة الفكر الشيعي».

وأردف أن «الأيوبي» ارتكب جريمة إنسانية بمنع الفاطميين الذين حكموا مصر 250 سنة من التناسل عندما قام بعزل الذكور بداية من المولود وحتى الرجال في عمر 100 عام في منطقة بعيدًا السيدات، بحيث لا يروا أنثى حتى يقطع نسلهم.

واعتبر «زيدان» أن «قصة وإسلاماه تزيد العنف عند الأطفال، ومليئة بالمغالطات التاريخية».






دكتور يوسف زيدان، مدير قسم المخطوطات بمكتبة الإسكندرية. - صورة أرشيفية
الباب العالي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-13-2017   #2
الباب العالي
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 831
الكاتب يوسف زيدان يصف الظاهر بيبرس والسلطان قطز بالحقيرين.. ويعري رموزاً أخرى خلَّدها التاريخ الأسود

13/05/2017

هاجم الكاتب المصري يوسف زيدان، السبت 13 مايو/أيار 2017، القائد الإرهابي المتأسلم صلاح الدين الأيوبي للمرة الثانية، بعدما كان قد وصفه بأنه "أحقر شخصيات التاريخ"، كما عرى عدد من القادة المسلمين الذين خلدهم التاريخ الأسود المضلل

ويتعرض زيدان منذ الأربعاء الفائت لانتقادات شديدة على وسائل التواصل الاجتماعي، عندما قال في مقابلة تلفزيونية إن "صلاح الدين الأيوبي ليس بالشكل الذي قدمته المسلسلات والأفلام، وأنه لم يحرر القدس بل تصالح مع الصليبيين".


وفيما يبدو أنه رد من زيدان على الانتقادات الموجهة ضده، كتب في صفحته على موقع "فيسبوك"، منشوراً طالب فيه المصريين والعرب بشكل عام بـ"الاستفاقة من أوهامهم التي رسخت في اللاشعور الجمعي لديهم"، قائلاً إن "صورتكم أصبحت مزرية في العالمين".

واعتبر زيدان في منشوره الجديد أن الذين جعلوا للأمة العربية والإسلامية مكانة بين الأمم المتحضرة، هم "العلماء، والشعراء، والفنانون، والصوفية، من أمثال البيروني، والرازي، وابن سينا، وابن رشد، وابن النفيس"، وأضاف: "هؤلاء هم أبطالكم الحقيقيون".

وجدد زيدان من هجومه لرموز تاريخية، ووصفهم بـ "المزيفين والسفاحين الحقراء، الذين استباحوا الدماء من أجل السلطة"، حسب تعبيره، وذكر أن الذين تنطبق عليهم الصفات التي قالها هم "عبد الرحمن الداخل، وأبو العباس السفاح، والحجّاج بن يوسف، وقطز، وبيبرس، وصلاح الدين المملوك الكوردي الذي ترك قومه يعانون من ظلم العباسيين، وخان الحاكمين اللذين أقسم لهما بالولاء: السلطان السُّني نور الدين، والخليفة الشيعي العاضد الفاطمي".

وختم منشوره بالقول: "افهموا الملعوب يا عرب وارحموا أنفسكم فيرحمكم الله ويحترمكم المعاصرون".


ويعتبر صلاح الدين الأيوبي الذي ولد في تكريت في العراق عام 1138 ميلادية حسب التاريخ المزور والمضلل رمزاً من رموز الفروسية والشجاعة.

وقد تم ذكره في عدد من القصص والأشعار الإنكليزية والفرنسية العائدة لتلك الحقبة. وقد اسس الدولة الأيوبية، بعد قضائه على الخلافة الفاطمية التي استمرت 262 سنة.

وقاد حملات ومعارك ضد الفرنجة وغيرهم من الصليبيين الأوروبيين لاستعادة الأراضي المقدسة، وتمكن من عقد معاهدة صلح مع الصليبين ، فصوره الإعلام الداعشي النشط آنذاك بأنه فتح القدس .

كذلك يعتبر السلطان سيف الدين قطز جزارا سار على نهج صلاح الدين الايوبي في وحشية حكمه فكان أحد أشهر حكام مصر ، تغلب على المغول في معركة عين جالوت

كما أن الظاهر بيبرس أسس دولة المماليك، وحكم بيبرس مصر بعد رجوعه من معركة عين جالوت، وأحيا خلال حكمه الخلافة العباسية الظالمة التي كانت تلاحق أتباع أئمة أهل بيت النبي الاعظم ( ص ) وتقتلهم في كل مكان .
الباب العالي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2017   #3
بسطرمه
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 1,532

الناصر صلاح الدين.. أوثان الخطاب الديني والتاريخي





علي الفاتح


الأحد 21-05-2017

لم يخطئ الكاتب الصحفي على ياسين عندما وصف الدخول العربي لمصر على يد عمرو بن العاص بالاحتلال، أثناء إجابته على سؤال كيف يكتب التاريخ؟! ببرنامج كلام تاني مع الإعلامية الذكية رشا نبيل على فضائية دريم.


ياسين- صاحب سلسلة كتب تحت عنوان مصر الحضارة 2500 سنة احتلال- التزم فيما أظن بالمصطلح العلمي الدقيق الذي يوصف واقع شعب يتعرض إلى غزو قوات مسلحة تنتمي لشعب آخر تأتي لتحتل أرضه وتحكمه حتى لو كان هدف تلك القوات هو نشر دين جديد أو أفكار حضارية مرتبطة بالحداثة.

بعض أساتذة التاريخ والمثقفين الملونين بصبغات التيار الديني والناصري والعروبي يعتبرون وصف الدخول العربي بالغزو والاحتلال انتهاك للمحرمات الدينية والفكرية وكبيرة تخرج صاحبها من ملة الإسلام، فيما لا يمانعون في إطلاق ذات الوصف على غزاة آخرين، رغم أن جميعهم لم يمارس سوى سياسات ونهج المحتل الأجنبي.

أكثر تلك الممارسات تجليا فرض الجزية على المصريين المسيحيين وخراج على أراضيهم، مقابل عدم انضمامهم للجيش والدفاع عن الوطن؛ حيث يقوم بتلك المهمة الجيش العربي المحتل، ولم ينضم المصريون كجنود إلى جيشهم إلا في عهد محمد على، باني مصر الحديثة.

ببساطة كان بإمكان عمرو بن العاص إبرام اتفاقية تحالف مع مقوقس مصر تقضي بأن يرحل الجيش العربي من حيث أتى فيما يضمن الحاكم المصري للعرب حرية بناء المساجد ونشر دعوتهم بسلام وتفعيل التبادل التجاري المفيد لكلا الطرفين.

لكن عدم وجود مثل هذا الاتفاق وبقاء بن العاص في مصر حاكما يفرض الجزية على غير المسلمين، أمر يطرح التساؤل عما إذا كان هدف الجيش العربي حقا تحرير المصريين من ظلم المحتل الروماني؟! أم استبدال احتلال بآخر؟!

على أي حال احتلال الشعوب كان وحتى زمن ليس ببعيد الأسلوب المتبع لبناء الإمبراطوريات الحديثة، ولا بد لكل احتلال لواء أو شعار إنساني متحضر، العرب غزو مصر لتحريرها من الرومان ونشر الدين الإسلامي، الأمريكيون أيضا احتلوا العراق لتحريرها من عبودية صدام ونشر الديمقراطية في كل المنطقة.

للمتعصبين جهلا ليس هذا موقف من الإسلام فقد انتشر الدين الحنيف في أماكن كثيرة من العالم عبر التجار، وفارق بين نشر الإسلام واحتلال عربي لمصر.

وما يهمنا في هذا السياق أن الحديث عن الاحتلال العربي لمصر وحقيقة شخصية صلاح الدين الأيوبي وما اقترفه من جرائم، نبهني شخصيا على الأقل إلى أننا نرزح تحت سطوة خطاب ديني وتاريخي ساد في العقل المصري طوال القرون الماضية.

هذا الخطاب الذي تطور عبر الزمن ويدعمه التيارين الإسلامي والقومي العروبي نجح في إيهامنا أن البداية الحقيقية لدخول مصر بوابة الزمن والتاريخ هي فتح عمرو بن العاص لها، بحسب وصف هذا الخطاب، وأن جذورنا الثقافية والحضارية تمتد هناك في صحراء الجزيرة العربية في مرحلة ما قبل الإسلام، وتمكن هذا الخطاب على نحو ما من عمل قطيعة ظاهرية بيننا وبين جذورنا في مصر الفرعونية وخلط بين ما هو ديني وتاريخي فاستخدم قصة فرعون الخروج الذي اضطهد النبي موسى ليسيء لعموم الحضارة المصرية ويكفرها، وراح يلح في هذا المضمار ليجعل المصريين المسلمين يبغضون حضارتهم الفرعونية ويكرهونها.

مع ملاحظة أن هذا الخطاب لم ينجح على الإطلاق في منع استمرار تأثير الحضارة الفرعونية بقيمها وعاداتها وتقاليدها وأعيادها على حياة المصريين.

ولأن العقلية العربية بطبيعتها تميل إلى صناعة الأصنام والأوثان لتجسيد المعاني والدلالات التي تعجز عن استيعابها، صنعت من بعض الشخصيات والقادة في التاريخ الإسلامي أصناما على غرار اللات والعزة وهبل، وقد تم ذلك من خلال خطاب ديني منح صفات الكمال والمثالية والقوة للحكام والقادة العسكريين وأصبغهم بنوع من القداسة، وذلك ليكونوا تجسيدا للدولة الإسلامية ويصبح مجرد الاختلاف على صفة من صفات الكمال التي تتمتع بها تلك الشخصيات تشكيك في أصل من أصول الدين.

لست متخصصا في التاريخ لكن صلاح الدين ليس إلا بشر مثلنا نقده مباح، ولأنه وآخرون تحولوا في ثقافتنا إلى أصنام مقدسة فقد تكون الخطوة الأولى لحل معضلة تجديد الخطاب الديني هي كشف اللثام عن حقيقة تاريخنا الإسلامي وإعادة تعريف وتحديد المقدس بحيث تنزع هذه الصفة عن كل ما هو بشري، ويتم خلال ذلك فضح تلك السياقات التي ألبست السياسي والعسكري ثوب الدين والمقدس، والتي كان بطلها من نعرفهم اليوم بفقهاء السلطان حتى يتبين فساد ما قالوا به من تفسير وفتوى.

Alielfateh25372@yahoo.com

http://www.almasryalyoum.com/editor/details/4139
بسطرمه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 05:42 PM.

منتدى منار هو منتدى أمريكي يشارك فيه عرب وعجم من كل مكان


Powered by vBulletin® Version 3.7.4
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى منار